English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. .. (0)

  2. مجلس حقوق الانسان ينظم ندوة حول العدالة المجالية وفعلية الحقوق بجهة الشمال (0)

  3. إدارية وجدة تعزل رئيس جماعة الناظور واثنين من نوابه (0)

  4. مرشح رئاسي: مداخيل المغرب من "الحشيش" تُعادل بترول الجزائر (0)

  5. نيني يقطر الشمع على الحموتي : أخرج المليارات الى فرنسا (0)

  6. مهاجر ريفي اختطفته عصابة للمخدرات في هولندا لازال مفقودا منذ 1998 (0)

  7. في ذكرى تأسيسها الأربعين... AMDH تسلط الضوء على وضع حقوق الإنسان بالمغرب (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | الأغلبية المنقلبة على العماري تستعد للتوافق حول من يخلفه

الأغلبية المنقلبة على العماري تستعد للتوافق حول من يخلفه

الأغلبية المنقلبة على العماري تستعد للتوافق حول من يخلفه

من المرتقب أن تعلن وزارة الداخلية بداية الأسبوع المقبل عن شغور منصب رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، بعد تقديم إلياس العماري، الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة استقالته من رئاسة المجلس الأسبوع الماضي.

 وبحسب القانون المتعلق بالجماعات فإن استقالة الرئيس تصبح نهائية بعد انصرام 15 يوما على أجل تقديمها، على أن يستمر رئيس المجلس ونوابه في تصريف الأمور الجارية إلى غاية انتخاب رئيس ومكتب جديدين للمجلس.

 وكشف مصدر مطلع من مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة أن الأغلبية التي انقلبت على إلياس العماري ودفعته للاستقالة تستعد للتوافق على رئيس جديد، مشيرا إلى أن اجتماعا سيعقد بداية الأسبوع المقبل لمناقشة الأمر.

 وأوضح المصدر، أن إلياس العماري ترك مجلس الجهة وغادر المغرب نحو العاصمة الاسبانية مدريد، مشيرا إلى أن نائبه محمد سعود هو من يدير شؤون مجلس الجهة.

يذكر أن الياس العماري رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة غاب  عن دورة أكتوبر، التي كان يفترض أن تنعقد الإثنين الماضي، وذلك بعد دعوته أعضاء المجلس لحضورها.

وغاب عن الدورة جميع أعضاء مجلس الجهة، بما في ذلك مستشارو حزب الأصالة والمعاصرة باستثناء محمد سعود المنتمي لحزب الاستقلال، الذي جلس في المنصة بصفته نائبا للرئيس، قبل أن يعلن تأجيل الدورة بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.

الشرقي الحرش/ تيل كيل 

 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 )

-1-
فارس
13 أكتوبر 2019 - 06:43
حراك الريف أو تحريك الريف هو حراك صنعته المخابرات وبعض الجهات التي لا تريد وصول أهل الريف الى السلطة .. وبذلك التحريك خربوا مرة أخرى الشمال المغربي وحطموا آمال بعض سياسيي المنطقة كالعماري الذي كان يعمل بجد لأجل المنطقة (الريف الكبير ) ... فبدون سياسة لا يمكن الوصول إلى أي شيئ فالرفيون قد جربوا العجرفة والانفعال في 59 ولم تأتي الا بالخراب والدمار ... وهاهم يصطادون مرة أخرى ويمحون أنفسهم بأنفسهم.... وخاصة انهم استعملوا وبواسطة شبكة التواصل اشتركوا في تدمير أنفسهم ومنطقتها وما كان قد تبقى من عزهم... أما الآن فلم نعد شيئا...
مقبول مرفوض
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية