English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. اكتشاف موقع تعذيب مخفي داخل حاويات على الحدود الهولندية البلجيكية (5.00)

  2. سيارات "الخدمة" تثير الاحتقان داخل مديرية التجهيز والنقل بالحسيمة (5.00)

  3. الحكومة تقرر السماح لافراد الجالية المغربية بالخارج بالولوج إلى المملكة (5.00)

  4. تنظيم رحلات للهجرة السرية من الحسيمة يقود 3 اشخاص الى السجن (1.00)

  5. اسبانيا تسجل انخفاضا في عدد المهاجرين السريين خلال هذه السنة (0)

  6. مصرع شاب من الحسيمة رمى نفسه من الطابق الرابع للمستشفى الجامعي بفاس (0)

  7. باستثناء الحسيمة.. الحرارة بمنطقة الريف قد تصل الى 43 درجة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | تقرير رسمي : الحسيمة تسجل أقوى الارتفاعات في أسعار المواد الغذائية وطنيا في 2019

تقرير رسمي : الحسيمة تسجل أقوى الارتفاعات في أسعار المواد الغذائية وطنيا في 2019

تقرير رسمي : الحسيمة تسجل أقوى الارتفاعات في أسعار المواد الغذائية وطنيا في 2019

سجل مؤشر الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك على مستوى كبرى مدن جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، بين يناير وغشت من عام 2019، انخفاضا طفيفا مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأوضح تقرير للمديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط بطنجة – تطوان – الحسيمة، أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، الذي يعتبر مؤشرا يلخص تطور أسعار مختلف المنتوجات والخدمات التي تستهلكها الأسر، سجل بمدينتي طنجة والحسيمة تراجعا بنسبة ناقص 0,2 في المائة خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام، بينما بقي مستقرا على مستوى مدينة تطوان.

وخلال شهر غشت فقط، سجل هذا المؤشر الاقتصادي والاجتماعي بمدينة طنجة ارتفاعا بنسبة 0,3 في المائة مقارنة مع شهر يوليوز، نتيجة لارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 1,4 في المائة، مقابل تراجع مؤشر أسعار المواد غير الغذائية والخدمات بناقص 0,3 في المائة.

أما بمدينة تطوان، فقد ارتفع الرقم الاستدلالي عند الأثمان بنسبة 0,8 في المائة، بسبب ارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 3 في المائة، مقابل تراجع الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية والخدمات بنسبة ناقص 0,3 في المائة.

وأشار التقرير إلى أن مدينة الحسيمة سجلت أقوى الارتفاعات على الصعيد الوطني بنسبة 2 في المائة، بعد زيادة الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 5,2 في المائة، وتراجع ذات المؤشر بالنسبة للمواد غير الغذائية والخدمات بنسبة ناقص 0,7 في المائة.

ويساهم الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك في تتبع وتحليل الظرفية الاقتصادية على مستوى المغرب، إذ يشكل عنصرا أساسيا في وضع السياسة المالية ومراجعة العقود بين الشركاء السوسيو-اقتصاديين.

متابعة 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية