English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. الحسيمة.. العثور على جثة رضيع حديث الولادة تحت قنطرة واد غيس (5.00)

  2. الملك محمد السادس يصل الى مدينة المضيق قادما من الرباط (3.00)

  3. بلجيكا تبقي الحدود مغلقة أمام المسافرين من المغرب (0)

  4. كورونا.. تسجيل 448 حالة شفاء و164 اصابة جديدة بالمغرب (0)

  5. الملك يترأس مجلسا وزاريا ويسأل وزير الصحة حول الوضعية الوبائية بالمغرب (0)

  6. تفكيك خلية إرهابية بالناظور كانت تخطط لاستهداف مواقع حساسة (0)

  7. الحسيمة .. تدابير عدة لضمان استئناف النشاط السياحي في أحسن الظروف (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | هولندا .. ام مغربية تُخضع ابنها لجلسات تعذيب "لطرد" الجن من جسده

هولندا .. ام مغربية تُخضع ابنها لجلسات تعذيب "لطرد" الجن من جسده

هولندا .. ام مغربية تُخضع ابنها لجلسات تعذيب "لطرد" الجن من جسده

أدانت محكمة هولندية ثلاثة أشخاص من اصل مغربي، متهمين بإخضاع طفل يبلغ من العمر 10 سنوات لجلسات تعذيب، بدعوى محاولة إخراج الجن الذي سكن جسده، حسب اعتقدهم.

وحكمت المحكمة على المتهمين الثلاثة وهم امرأتين ورجل يبلغون من العمر 26 و 30 و 41 سنة، بالسجن بين 6 اشهر و10 اشهر، رغم ان النيابة العامة كانت قد طالبت بالحكم عليهم بخمس سنوات سجنا لكل واحد منهم.

وكانت القضية قد تفجرت السنة الماضية وأثارت ضجة واسعة، بعد اكتشف الطفل وعليه اثار كدمات وندوب في مختلف انحاء جسمه، بعد ان تعرض لجلسات تعذيب على يد والدته وشركائها.

وحسب التحقيقات التي اجرتها الشرطة فان المتهمون كانوا يضعون الطفل في فرن ساخن، او يتم وضعه فوق موقد النار، ويتم وخز اذنيه حتى ينزف، كما يتم ضربه بواسطة الحزام، ويتم وضعه في الشرفة عاريا ورش الفلفل في انفه.

واستمرت هذه الممارسات في حق الطفل لمدة سنوات، وقالت الام انها كانت تقوم بذلك من اجل اخراج الجن من سجده، الامر الذي اثار ضجة كبير ليتم اعتقالها وإحالتها على القضاء رفقه طليقها وسيدة اخرى.

دليل الريف 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (2 )

-1-
MOCRO
14 يناير 2020 - 09:29
أنظروا الصورة التي تتكلم بوضوح إلى ما وصلت إليه القارة الأوروبية بعد دخول الهمج إليها من دول المغضوب عليهم.
إن الدول الغربية حفرت حفرة لنفسها وأنها القارة العجوز في الطريق إلى الهاوية.

الغريب في الأمر أن 190 جالية تعيش في هولندا بدون أي مشاكل تذكر سوى الجالية المغربية المهزومة والمنحطة والمذلولة تأتي في المرتبة الأولى من حيث الإجرام والإحتيال والإرهاب وغير ذالك من المحرمات.
مقبول مرفوض
0
-2-
محمد
14 يناير 2020 - 13:51
الجهل و ما أدرك ما الجهل. أم جاهلة و طفل مريض محاطون بمتخلفين عقليا و ثقافيا.
أمر محزن و مؤسف!
مقبول مرفوض
0
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية