English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

2.00

  1. هولندا.. انطلاق محاكمة شخص قتل زوجته الحسيمية بالرصاص (3.00)

  2. وفاة سجين كان يقضي عقوبة حبسية بالسجن المحلي للحسيمة (1.00)

  3. نشرة خاصة .. أمطار رعدية معتدلة متوقعة بالحسيمة (0)

  4. قضية "الأفلام الجنسية" لرئيس جماعة بني بوعياش.. المحكمة تحدد اول جلسة (0)

  5. بني بوعياش.. حادثة سير بين دراجة نارية وسيارة تخلف مصابين (0)

  6. الحسيمة.. 18 حالة اصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة (0)

  7. لجنة مراقبة الجودة تباغت مطاعم بمدينة الحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | رياضة | مدرب شباب الريف يكشف مستجدات الفريق في حوار مع "دليل الريف"

مدرب شباب الريف يكشف مستجدات الفريق في حوار مع "دليل الريف"

مدرب شباب الريف يكشف مستجدات الفريق في حوار مع "دليل الريف"

اجرت جريدة "دليل الريف" الاليكترونية حوارا صحفيا مع السيد سعيد الزكري مدرب فريق شباب الريف الحسيمي، لمناقشة وضعية الفريق من جانبها التقني و الوقوف على استعداداته للشطر الثاني من البطولة الذي سيعرف مباريات حارقة للفريق الريفي.

وهذا نص الحوار 

السيد سعيد الزكري يشرفنا ان نستضيفك في جريدة "دليل الريف" الالكترونية لاجراء حوار صحفي و الوقوف على وضعية فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم و تقريب الجمهور من الوضعية الداخلية لفريقهم من خلال  رفع اللبس على الكثير من الجوانب و الاجابة عن انتظار و تساؤلاتهم،  سيما في شقه التقني المتعلق بالتركبة البشرية للفريق الاول و التحركات المرتبطة بالميركاتو الشتوي، علاوة على إستراتيجيتكم مع الفريق على الأمدين القريب و المتوسط إضافة الى امور اخرى تتعلق بمسؤوليتكم كمدرب للفريق.

 

‪‎‪في البداية، حدثنا كيف استقبلت فكرة العودة الى فريق شباب الريف الحسيمي  في ظل هذه الظروف العصيبة؟

‬‬بعدما تلقيت اتصالا هاتفيا على حين غيرة من مسؤولي فريق شباب الريف لطلب عودتي الى الفريق استحضرت الذكريات الجميلة التي قضيتها بالحسيمة خلال اشتغالي رفقة فريقها الاول و ما راكمته حينها من علاقات طيبة و خلاقة مع الكثير من الاصدقاء و جموع الجماهير المحبة للفريق، بالاضافة الى احتفاظي بعلاقة ودية و اخوية مع المكاتب المتعاقبة التي اشتغلت معها، حيث لم يسبق لي ان اختلفت معهم في شيء، سيما و اني غادرت الفريق مرتين دون اية مشاكل تذكر مع مسؤولي الفريق بل اجتمعنا و تفرقنا في اجواء من الاخوة و التفاهم و الاحترام المتبادل، و امام كل  ذلك كان من واجبي ان استجيب للنداء بعينين مغمضتنين و دون تردد  لمساعدة الفريق الذي احسن إلي و ان اقف الى جانبه بكل اخلاص و تفان لاجل المساهمة في انقاذه من هذه الوضعية المؤسفة بتظافر جهود جميع مكونات الفريق و كذا الجمهور العريض الذي يعشق فريقه لاقصى الحدود و الله ولي التوفيق.

 

ذكرنا بالمهام التي قمت بها رفقة فريق شباب الريف الحسيمي خلال فترات اشتغالك معه؟

اشتغلت مع فريق شباب الريف مرتين، الاولى كانت خلال موسم 2011\2012   كمدرب لفريق الامل لفترة قصيرة قبل ان اقود الفريق الاول خلال المباريات التسع الحارقة الاخيرة بالقسم الوطني الاول و حققت خلالها الهدف الملقاة على عاتقي و المتمثل في ضمان البقاء بقسم الاضواء بعد المباريات الاربع الاولى من مشواري معهم و على بعد خمس دورات من انتهاء الموسم. اما التجربة الثانية كانت خلال الموسم الرياضي 2015\2016  حيث عملت مدربا للفريق الرديف لاسبوع قبل ان اشتغل كمساعد للمدرب ثم كمدرب للفريق الاول و قد حققنا ابانها نتائج جيدة مكنتنا من تجاوز فرق قوية بالبطولة الاحترافية.

 

السيد سعيد الزكري ما تقييمكم للمباريات الخمس التي اشرفتم عليها، حيث حصدتم اربع نقاط من اصل 15 نقطة و استقبلت شباككم عشرة اهداف مقابل تسجيلكم لستة اهداف؟

من منطلقنا كانت الحصيلة ضعيفة و لا ترقى لمستوى تطلعاتنا غير انها مبررة بحكم العديد من الاسباب اهمها، عامل الزمن الذي لم يكن لصالحنا للتعرف اكثر على المجموعة و العمل على خلق الانسجام التكتيكي الضروري الذي يوازن بين التنشيط الهجومي و التنشيط الدفاعي و التحول بينهما، بالاضافة الى التغييرات الكبيرة التي طرأت على تشكيلة الفريق و التي اعطت اكلها بالمقابل على مستوى التنشيط الهجومي و جعلتنا السباقين للتسجيل في اكثر من مناسبة بالرغم من عدم استطاعتنا الحفاظ على النتيجة بسبب الجانب السيكولوجي، حيث دخل جل اللاعبين في مرحلة الشك في المجموعة و جعلهم منحطين على المستوى النفسي و بالتالي فقدوا تركيزهم الذهني في بعض مراحل  المباريات مما ساهم في تلقيهم للاهداف القاتلة، هذا دون ان نغفل الاخطاء البدائية التي ارتكبها بعض اللاعبين. الا اننا اشتغلنا على هذه الجوانب لتداركها و تصحيحها و الحمد لله توفقنا في المباراة الاخيرة التي عدنا في نتيجتها و انتصرنا بتسجيلنا لهدفين بعدما انهينا  الشوط الاول منهزمين.

 

هل بوسعكم الافصاح عن اللاعبين الذين استغنيتم عنهم خلال هذا الميركاتو و ما هي الاسباب التي جعلتكم تبعدوهم من حساباتكم؟

استغنينا عن بعض اللاعبين لاسباب تقنية محضة لانهم لم يكونوا في مستوى تطلعات الفريق حيث منحت لهم الفرصة للمشاركة في اكثر من مباراة دون تقديم الاضافة المرجوة، بالاضافة الى بعض اللاعبين الذين لم يحضون بفرصة المشاركة في المباريات الرسمية و بمقارنة مستواهم مع اللاعبين المحليين خلال التداريب اقتنعنا بمغادرتهم لانهم لن يقدموا اكثر من ابناء الفريق و هناك اخرين غادروا بسبب الاصابات التي يعانون منها و لن يستطيعوا معها مساعدة الفريق في شيء.

 

يرى بعض المتتبعين من جمهور شباب الريف ان تسريح اللاعب احمد مرشوح لصالح فريق مصر  المقاصة في هذه الظروف الصعبة ضربة قاسية للفريق، ما تعقيبكم عليهم؟

للاشارة، فعبد ربه الضعيف من كنت وراء استقدام اللاعب احمد مرشوح الى شباب الريف الحسيمة منذ اربع سنوات، يوم كنت مدربا لفريق الامل حيث نشرت اعلان للتنقيب على المواهب الكروية بمنطقة الريف و كان اللاعب مرشوح ممن احتفظت بهم، بهذه المناسبة اتقدم بالشكر الجزيل لكل المدربين الذين اشرفوا على تدريبه و تكوينه حتى و صل الى هذا المستوى، اما بخصوص انتقاله الى فريق مصر المقاصة، فقد حسمت قبل مجيئي الى الفريق و كانت ورائها الرغبة الجامحة للاعب في تطوير تجربته و قدراته الكروية خارج الوطن من جهة و كذلك لتحسين وضعية المالية و الاجتماعية من خلال العرض الذي تلقاه من فريقه الجديد من جهة اخرى، و ليس بامكاني الا ان ادعوا معه بالتوفيق و السداد، كما لا ارى ان مغادرة اللاعب للفريق لن تؤثر على مردودنا لاننا نتوفر على لاعبين يلعبون في مركزه و لا يقلون عنه مستوى.

 

يعاتبكم بعض محبي الفريق على الاستعداد للجزء الثاني من البطولة من خلال اجراء مباريات اعدادية مع فرق مغمورة و عدم الاحتكاك بفرق تضاهي مستواكم للوقوف على حقيقة استعدادكم خصوصا انه تنتظركم 15 مباراة حارقة للحفاظ على مكانتكم بهذا القسم، ما ردكم على ذلك؟

بخصوص الاستعداد للشطر الثاني من البطولة فقد اجرينا مجموعة من المباريات الاعدادية مع فرق المنطقة كانت لاسباب تقنية ترتبط بالعمل على خلق الانسجام التكتيكي المطلوب و منح الفرصة لجميع اللاعبين لكسب التنافسية اللازمة بالاضافة الى اجتناب الاصابات المحتملة للعناصر المهمة في الفريق من خلال التنقل لمسافات بعيدة لمواجهة فرق الهواة التي لا تبعد كثيرا عن فرق المنطقة، غير اننا لا ننكر استفادتنا تكتيكيا و بدنيا في المباراة التي خضناها ضد فريق اتحاد ادريوش، اما فيما يتعلق بمواجهة فرق قسمنا فقد اجتنبناها لاسباب تقنية محضة لا يمكن ان نفصح عنها، الا اننا لا ننفي رغبتنا في خوض مباريات اعدادية مع فرق القسم الوطني الاول لتطوير منظومتنا التكتيكية اكثر و هو الامر الذي لم يتأتى بفعل انشغالها بالمباريات الرسمية.

 

على ذكر اصابات اللاعبين، هناك تخوف كبير من مشجعي الفريق من الاصابات المتكررة للاعب الكابوني أكسيل الذي ابلى البلاء الحسن خلال مشاركاته مع الفريق هل بإمكانكم طمأنة الجمهور بخصوص وضعيته الصحية؟

اطمئن الجمهور بخصوص الحالة الصحية و البدنية للاعب الغابوني أكسيل الذي تعافى تماما من اصابته الخفيفة و هو الان يستعد في التداريب بكل مسؤولية و حماس للمباريات المتبقية و الحاسمة.

 

سبق لادارة الفريق ان عاقبت اللاعب عثمان البناي بسبب بعض تصرفاته وفق بلاغ المكتب المديري، اين وصل هذا الفتور بين اللاعب و المكتب و هل تمت تسوية هذا الخلاف، سيما ان الفريق في حاجة الى خدماته حسب تغريدات العديد من مشجعي الفريق؟

عثمان البناي لاعب محترف يتدرب في المجموعة بانضباط كبير و برغبة شديدة في ظهوره و ظهور فريقه بشكل مشرف و اقدر احساسه بالمسؤولية الكبيرة التي تنتظره رفقة شباب الريف الحسيمي و لا اشك انه سيكون اضافة قوية للفريق و سيلعب دورا حاسما فيما تبقى من دورات البطولة.

 

سبق و صرحتم بعيد مباراتكم الاخيرة ضد فريق اولمبيك دشيرة ان اللاعبين المحليين لم يخيبوا امالكم فيهم، ماذا يمكنم القول بخصوصهم و هل يندرجون في صلب خططكم بخصوص الشطر الثاني من البطولة و ما تقييمكم لمستواتهم؟

 نحن نستعد لبقية البطولة بتركبة بشرية متكونة من لاعبين مهاريين و مقتنعين بامكانياتهم و لا نفرق بينهم في شيء، بقدرما نعتمد على جاهزيتهم و مردودهم داخل رقعة الميدان بغض النظر عن المدينة او الدولة التي ينحدرون منها، كما اننا نستعد مباراة بمباراة و وفق ظروف كل واحدة منها و بالتالي اختيار التشكيلة  الانسب حسب المعطيات التكتيكية و التقنية و ليس لشيء اخر.

 

‪‎‪هل حدثتنا على انتدابات الفريق خلال المركاتو الشتوي ؟

‪‎‪بالفعل بمجرد تسريح بعض اللاعبين كان بالضروري تعزيز صفوف الفريق بلاعبين في المراكز التي نحتاجها قصد تقوية صفوفنا، و الحمد لله نجحنا في ابرام سبع انتدبات، حارس مرمى و مهاجمين و اربعة مدافعين بعد اقتناعنا التام بمؤهلاتهم البدنية و التقنية و انهم سيقدمون الاضافة المطلوبة و اللازمة  التي نحتاج لها.

 

بماذا ستعيدون جمهور الفريق خلال هذا الموسم و ما هو طموحكم مع الفريق فيما تبقى من عقدكم الاحترافي بشباب الريف الحسيمي؟

يوم وطئت قدمي بالحسيمة كنت احس بجسامة المسؤولية و اقدر ايما تقدير جمهور شباب الريف و كل مكوناته و تاريخه و حسن تعامل الجميع هنا معي، و اجزم صادقا اننا بحول الله و قوته سنحقق البقاء بهذا القسم خلال هذا الموسم الكروي، مع الاخذ بعين الاعتبار العمل على بناء فريق قوي و منسجم خلال الموسم المقبل و تطعيمه بلاعبين محليين من خلال الاهتمام اكثر بجانب التكوين للفئات الصغرى قصد تكريس هوية و شخصية خاصة بالفريق، اما على المستوى الاستراتيجي فهدفي هو العودة بالفريق الى قسم الاضواء حيث ينبغي ان يوجد.

 

كلمة اخيرة؟

ادعوا جمهور شباب الريف الحسيمي الى الوقوف بجانب فريقهم و عدم تركه وحيدا دون سند لان الجمهور بمثابة الرئة التي يتنفس بها الفريق و الحج بكثافة الى الملعب و التشجيع و تحفيز اللاعبين في هذه الظرفية الصعبة التي سنجتازها بعزيمة لا تقهر و لا ينبغي على احد ان يكون سلبيا لان ذلك لا يخدم الحسيمة و فريقها في شيء و بعد تحقيق الاهم لكل حادث حديث.

دليل الريف 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية