English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

2.00

  1. ساكنة تماسينت تشتكي من تعثر مشروع طريق في اتجاه ايث قمرة (5.00)

  2. اسواق "ال سي وايكيكي" التركية "تستنفر" تجار مدينة الحسيمة (1.00)

  3. عامل اقليم الحسيمة يطالب رؤساء الجماعات بإرجاع اموال المبادرة (0)

  4. فعاليات تطالب رئيسة الجهة بالكشف عن المشاريع المبرمجة بإقليم الحسيمة (0)

  5. الشرطة الاسبانية تفرج عن 12 مهاجرا سريا ريفيا تم انقاذهم االخميس الماضي (0)

  6. كورونا .. حالة وفاة و8 اصابات جديدة بالحسيمة خلال 24 ساعة (0)

  7. تلميذ من الحسيمة يضع حدا لحياته شنقا بمدينة طنجة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مدخل اقليم الحسيمة.. السلطة والامن يسهران على تنفيذ قرار منع التنقل بين المدن

مدخل اقليم الحسيمة.. السلطة والامن يسهران على تنفيذ قرار منع التنقل بين المدن

مدخل اقليم الحسيمة.. السلطة والامن يسهران على تنفيذ قرار منع التنقل بين المدن

تنفيذا لقرار وزارة الداخلية القاضي بمنع استعمال وسائل التنقل الخاصة والعمومية بين المدن، اقامت السلطة المحلية ومصالح الدرك الملكي سدا قضائيا بمدخل اقليم الحسيمة من الجهة الجنوبية بدوار "باينتي" التابع لجماعة اربعاء تاوريرت.

ويسهر قائد المنطقة رفقة عناصر الدرك الملكي على منع اي تنقل للمواطنين عبر وسائل النقل العمومية والخاصة، وذلك تطبيقا لقرار السلطات الذي جاء في اطار حالة الطوارئ الصحية المعلنة في البلاد بسبب تفشي وباء كورونا، وذلك رغم الاحوال الجوية التي تعرفها المنطقة خلال الايام الاخيرة.

ويستثني هذا القرار حركة نقل البضائع والمواد الأساسية التي تتم في ظروف عادية وانسيابية بما يضمن تزويد المواطنين بجميع حاجياتهم اليومية، كما لا يشمل أيضا التنقلات لأسباب صحية ومهنية المثبتة بالوثائق المسلمة من طرف الإدارات والمؤسسات.

وفي نفس السياق تسهر السلطة المحلية بالمنطقة على تنفيذ القرارات والاجراءات التي اعلنت علنها السلطات لمواجهة تفشي هذا الوباء وخاصة التزام المواطنين ب"العزلة الصحية" في منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى، اضافة الى قيامها بدوريات لمراقبة اثمنة المواد الغذائية بالمحلات التجارية.

وكانت وزارة الداخلية، قد أعلنت عن إقرار حالة الطوارئ الصحية في المملكة ابتداء من الساعة السادسة من مساء يوم الجمعة الماضي، وذلك للحفاظ على صحة وسلامة المجتمع المغربي.

وأكد بلاغ للوزارة أن هذا القرار يأتي في سياق التحلي بحس المسؤولية وروح التضامن الوطني، وبعد تسجيل بعض التطورات بشأن إصابة مواطنين غير وافدين من الخارج بفيروس "كورونا المستجد".

وشدد المصدر ذاته على أن "حالة الطوارئ الصحية" وتقييد الحركة في البلاد، يعد وسيلة لا محيد عنها لإبقاء فيروس كورونا تحت السيطرة، مضيفا أن ذلك لا يعني وقف عجلة الاقتصاد، ولكن اتخاذ تدابير استثنائية تستوجب الحد من حركة المواطنين، من خلال اشتراط مغادرة مقرات السكن باستصدار وثيقة رسمية لدى رجال وأعوان السلطة، وفق حالات معينة.

دليل الريف 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية