English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. الحسيمة.. ندوة تقتفي اثر العالم ابن الزهراء الورياغلي (0)

  2. الحسيمة.. غياب البنية التحتية يعرقل التنمية بجماعة بني جميل مسطاسة (0)

  3. الاستقلال يستنفر قيادته لدعم مضيان في الانتخابات الجزئية بالحسيمة (0)

  4. الحسيمة.. لقاء يستعرض مختلف الخدمات والتحفيزات التي يقدمها مكتب الصرف (0)

  5. 25 سنة سجنا لمتهم بقتل شرطي بمدينة الحسيمة (0)

  6. اشغال بناء مرصد الزلازل بالحسيمة تشارف على نهايتها (0)

  7. المنظمة تصدر تقريرا حول الأوضاع الاجتماعية والتنموية والثقافية والمدنية والسياسية باقليم الحسيمة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | الجامعة الحرة للتعليم تواصل التوسع التنظيمي بالحسيمة بتأسيس فرع إمزورن والنواحي

الجامعة الحرة للتعليم تواصل التوسع التنظيمي بالحسيمة بتأسيس فرع إمزورن والنواحي

الجامعة الحرة للتعليم تواصل التوسع التنظيمي بالحسيمة بتأسيس فرع إمزورن والنواحي

انتخب يونس ايت ابراهيمي كاتبا محليا لنقابة الجامعة الحرة للتعليم، بامزورن والنواحي، وذلك خلال جمع العام التأسيسي المنعقد امس السبت 22 يناير 2022 بالمركب الثقافي والفني بمدينة امزورن.

وياتي هذا النشاط حسب بلاغ للنقابة استمرارا في الدينامية الإيجابية التي تعرفها الجامعة الحرة للتعليم بالحسيمة، المنضوية تحت رواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وحسب ذات المصدر فقد كان اللقاء فرصة لطرح ومناقشة عدد من القضايا التي تشغل بال الرأي العام التعليمي بالإقليم والتي وردت ضمن مداخلات أعضاء المكتبين الإقليميين للاتحاد العام للشغالين والجامعة الحرة للتعليم، وأعضاء اللجنة التحضيرية.

 و في كلمة لمنسق اللجنة التحضيرية الأستاذ يونس آيت ابراهيمي ، ذكر بالسياق الذي جاء فيه تأسيس الفرع المحلي لإمزورن والنواحي، لتنتقل الكلمة بعد ذلك إلى الأستاذ أحمد بعلي الكاتب الإقليمي للجامعة الحرة للتعليم بالحسيمة، ليعلن في مستهل كلمته عن تضامنه المبدئي واللا مشروط مع نضالات الأساتذة المفروض عليهم التعاقد، واستنكاره لما اسماه القمع الهمجي الذي تعرض له الأساتذة في مدينة وجدة، وقال أن العنف لا يزيد الوضع إلا تأزما؛ ليعرج بعد ذلك للتأكيد على أن الجامعة الحرة للتعليم، بوصفها منظمة نقابية تاريخية، هي فضاء حقيقي لممارسة العمل النقابي الجاد بعيدا كل البعد عن أسلوب تجّار المآسي، مؤكدا أن باب الجامعة الحرة للتعليم سيظل مفتوحا لعموم الأساتذة والأستاذات من أجل تحصين مكتسباتهم، والدفاع عن حقوق الشغيلة التعليمية .

من جانبه نوه الكاتب الإقليمي للاتحاد العام للشغالين بالحسيمة عمر أقضاض، بالاتفاق المرحلي الذي تم بين وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية الذي همّ مجموعة من الملفات، وقال أنها "تجعلنا نلتقط إشارات إيجابية تنم عن بوادر حسن النية من قبل الوزارة، خاصة مع حضور رئيس الحكومة، آملا في تسوية باقي الملفات العالقة في أقرب الآجال".

وبعد الاستماع إلى مداخلات الأساتذة والأستاذات الحاضرين ، وطرح تساؤلاتهم فيما يخص جل الملفات العالقة ؛ تم الانتقال إلى انتخاب أعضاء مكتب فرع إمزورن والنواحي ، حيث جاءت تشكيلة المكتب على الشكل التالي:

الكاتب العام: يونس آيتابرهيمي

نائبه:محمدبوقلقل.

الأمين: محمد أمين بوغابة.

نائبه: كريم بولجحاف.

المقرر: إبرهيم أفلاح.

نائبه: محمد أزعوار.

المستشارون: عبد المؤمن عمر وعلي؛ سعيد أفقير؛ فكري أمحندي؛ ليلى الخزروني؛ العمراني زاد الخير.

وفي ختام الجمع العام، عبر اعضاء المكتب المحلي عن وعيهم وإدراكهم بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، معلنين استعدادهم التام للعطاء الجاد في سبيل الترافع والدفاع عن مطالب نساء ورجال التعليم، والتزامهم الكامل بوضع برنامج عمل ملتزم بمبادئ الجامعة الحرة للتعليم وأهدافها على حد تعبيرهم.

تقرير اخباري

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية