English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

0

  1. توقيف "داعشي" كان يحضر لتنفيذ عمل إرهابي (0)

  2. البرتغال تعتزم استقطاب المئات من العمال المغاربة (0)

  3. امطار رعدية مرتقبة بمنطقة الريف والواجهة المتوسطية (0)

  4. تفشي المخدرات في صفوف الاطفال بإقليم الحسيمة (0)

  5. الحكومة تقرر تمديد حالة الطوارئ الصحية (0)

  6. أغلقت 23 مسجدا في عامين.. الداخلية الفرنسية بصدد إغلاق مسجد آخر (0)

  7. الانتخابات الجزئية في الدريوش.. فوز الاتحاد الاشتراكي والحركة الشعبية (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | المغرب.. إنتاج الحبوب الرئيسية ينخفض بنسبة 67 في المائة

المغرب.. إنتاج الحبوب الرئيسية ينخفض بنسبة 67 في المائة

المغرب.. إنتاج الحبوب الرئيسية ينخفض بنسبة 67 في المائة

أفادت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بأن الإنتاج النهائي للحبوب الرئيسية لموسم 2021-2022 يقدر بـ34 مليون قنطار، بانخفاض بنسبة 67 في المائة مقارنة بالموسم السابق الذي سجل أداء استثنائيا قدره 103,2 مليون قنطار.

وأضافت الوزارة في بلاغ لها أن مساحة الحبوب المزروعة لهذا الموسم بلغت 3,6 مليون هكتار مقارنة بـ 4,35 مليون هكتار خلال الموسم السابق.

وأوضح المصدر ذاته أن إنتاج الحبوب يتوزع حسب النوع على 18,9 مليون قنطار من القمح الطري و 8,1  مليون قنطار من القمح الصلب و 7,0 مليون قنطار من الشعير.

ويأتي 58 في المائة من الإنتاج، من المناطق المواتية: فاس – مكناس والرباط – سلا – القنيطرة بحسب البلاغ الذي أشار إلى أن الحبوب المسقية ساهمت بنسبة 20,7 في المائة  فقط من إجمالي الإنتاج، بسبب انخفاض المساحة المسقية للحبوب والقيود المفروضة على السقي في مدارات الري الكبير.

وقد شهد الموسم الفلاحي 2021-2022 تساقطات مطرية بلغت 199 ملم في نهاية ماي 2022، بانخفاض 44 في المائة مقارنة بمعدل التساقطات المطرية خلال 30 سنة الأخيرة (355 ملم) وانخفاض بنسبة 34 في المائة مقارنة بالموسم السابق (303 ملم) في نفس التاريخ.

وتميز الموسم الفلاحي بسوء التوزيع الزمني للتساقطات المطرية، حيث إن حوالي ثلث الأمطار تم تسجيلها خلال شهري نونبر ودجنبر، و 53 في المائة من الأمطار التراكمية سجلت في شهري مارس وأبريل.

وأدى انخفاض التساقطات وغيابها في العديد من جهات المملكة خلال شهري يناير وفبراير إلى تأخر في نمو الحبوب وانخفاض في المحصول، تتفاوت أهميته حسب الجهات. وقد كان أداء إنتاج الحبوب في المناطق المواتية أفضل نسبيا بعد التساقطات المطرية في أواخر شهري فبراير ومارس وأوائل أبريل.

متابعة 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية