English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

2.00

  1. أسئلةٌ من وَحي الحِراك تَحتاجُ إلى جوابٍ جمَاعي (0)

  2. سيليا تكشف عن تفاصيل أول لقاء جمعها بقادة الحراك في "عكاشة" (0)

  3. عائلة عماد العتابي تُطالب بتحقيق دقيق واعادة التشريح الطبي (0)

  4. وضعية جديدة لمعتقلي الحراك داخل سجن"عكاشة" تمهيدا للمحاكمة (0)

  5. مصرع طفل من الناظور في حادث مأساوي في ايطاليا (0)

  6. إيداع 26 من معتقلي مسيرة "الوفاء" بإمزورن سجن الحسيمة (0)

  7. غرق 98 مهاجرا سريا هذه السنة بين اسبانيا والمغرب (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | في الواجهة | مشاريع تربوية بالحسيمة كلفت الملايير واصبحت طي النسيان

مشاريع تربوية بالحسيمة كلفت الملايير واصبحت طي النسيان

مشاريع تربوية بالحسيمة كلفت الملايير واصبحت طي النسيان

افادت الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب ان مجموعة من المراكز التابعة لوزارة التربية الوطنية بالحسيمة اصبحت طي النسيان ان كلفت مبالغ مالية باهظة ناهزت 20 مليون درهم.

واشارت الهيئة في بيان لها حصلت شبكة دليل الريف ان من بين هذه المراكز التي كلفت الملايير من السنتيمات يوجد ثلاثة منها مغلقة الى اجل غير مسمى وهي المركز الجهوي للتوثيق  والتنشيط والإنتاج التربوي ،المركز الجهوي للإعلام والمساعدة على التوجيه المركز الجهوي للتقنيات التربوية.

واوضحت انه "بالرغم من استكمال جميع تجهيزاتها لكن لم تاخذ الاكاديمية على عاتقها مسؤولية إخراجها إلى حيز الوجود وذلك لتفعيل ادوارها كما هو معمول به في باقي الاكاديميات الاخرى فيما لا تزال الاشغال متوقفة بالمركز الجهوي للتكوين المستمر الذي رصد له هو الاخر مبلغ يناهز 15 مليون درهم ومازالت الاسباب الحقيقية وراء هذا الايقاف مجهولة".

وطالب الهيئة في ذات اليبان من المسؤولين بالاسراع في "اتخاذ التدابير الكفيلة لفتح هذه المراكز لخدمة العملية التعليمية بالجهة ،علما ان تلاميذ الجهة هم في آخر مراتب النجاح في السنة الماضية من الباكلوريا على مستوى مؤشر النجاح برسم سنة 2012-2013".

 

دليل الريف : متابعة 

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية