English French German Spain Dutch

rif category

قيم هذا المقال

3.00

  1. بلمزيان : اطلعنا على بعض التسجيلات بخصوص ملف الشبان الخمسة بالحسيمة (5.00)

  2. الحسيمة .. سيارة إسعاف تتعرض لحادثة سير بأجدير (5.00)

  3. روتردام .. فرار سجين من الريف موقوف في قضايا اطلاق نار (5.00)

  4. الصبار يكشف عن معطيات جديدة حول "ضحايا" الوكالة البنكية بالحسيمة ويثير جدلا واسعا (1.00)

  5. الحسيمة..المركز الصحي لأيث يوسف وعلي يتعزز لأول مرة بطبيبة (0)

  6. تمسمان تُبصم على الحراك الاجتماعي بالريف بوقفة احتجاجية (0)

  7. هذا ما حدث في مائة يوم بدون حكومة (0)

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

الرئيسية | أخبار 24 ساعة | العودة إلى التوقيت الرسمي ابتداء من الأحد المقبل

العودة إلى التوقيت الرسمي ابتداء من الأحد المقبل

العودة إلى التوقيت الرسمي ابتداء من الأحد المقبل

سيتم توقيف العمل بالتوقيت الحالي للمملكة أياما قليلة قبل حلول شهر رمضان الكريم، حيث سيعود التوقيت المغربي ليوافق التوقيت العالمي غرنيتش عند حلول الساعة الثالثة صباحا من يوم الأحد 14 يونيو الجاري. العودة إلى التوقيت الرسمي قبل رمضان مردها إلى ضرورة الاستئناس بالساعة (الجديدة القديمة) قبل بداية شهر الصيام.

واعتاد المغرب منذ أزيد من سبع سنوات على زيادة ساعة في توقيته الرسمي باستثناء شهر الصيام، ورغم مرور سنوات على قرار زيادة ساعة في التوقيت المغربي، فإن العديد من المواطنين لم يستأنسوا بهذا الإجراء، بسبب قلة ساعات النوم، حيث يصر بعض المواطنين على رفض هذا القرار، مؤكدين أنه يحدث لهم ارتباكا كبيرا في حياتهم العادية.

ومباشرة بعد نهاية شهر الصيام، سيجد المواطن المغربي نفسه من جديد مضطرا إلى زيادة ستين دقيقة عند حلول الساعة الثانية صباحا من يوم الأحد 19 يوليوز 2015، وعادة ما تبرر الحكومة قرارها بزيادة ساعة في التوقيت الرسمي المغربي بضرورة المحافظة على الطاقة.

وأثارت عملية الحرص على زيادة ستين دقيقة وإزالتها في حدود الثانية أو الثالثة صباحا سخرية من طرف بعض الفايسبوكيين، الذين أكد بعضهم أنه من المفروض أن تكون عملية نقص أو زيادة ساعة في حدود منتصف الليل وليس في ساعات متأخرة من الليل.

المساء

مشاركة في: Twitter Twitter

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 )

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان و تحدف كل التعليقات التي تحتوي على عبارات أو شتائم مخلة بالأداب....

للكتابة بالعربية